ابتكر سوريا: مشروع تمكين الفن السوري في المهجر / الدورة الثانية


تم الاعلان عن أسماء المشاركين الذين تم اختيارهم للمشاركة في البرنامج التدريبي لابتكر سوريا: مشروع تمكين الفن السوري في المهجر الدورة الثانية، وجاء ذلك بناءً على تقييم لجنة التحكيم للمشروع والتي عقدت اجتماعها الأخير بتاريخ 18/ 5/ 2018 حيث تم اختيار المؤسسات وأصحاب المشاريع التالية:

صبا الكوراني: ثنائية حضور وغياب الصوت

شادي مقرش: خيالي دائماً أكبر

جمعية زقاق : مشروع زقاق للإرشاد المسرحي

مشروع الكرفان: من طق طق للسلام عليكم

منظمة سيناريو: مجموعة نبض

كما تم اختيار قائمة احتياطية سيتكمن أفرادها من الاستفادة من بعض أنشطة المشروع.

 

ضمت لجنة التحكيم:

آسر السقا: مدير مؤسسة آرتس كانتين ومبرمج ومنتج مهرجانات ومبادر ثقافي ذو خبرة واسعة في إدارة وترويج الفنانين الصاعدين من العالم العربي في الشرق الأوسط وأوروبا.

مارينا برهم: مؤسسة ومديرة مسرح الحارة، مركز الحارة للفنون الأدائية والتدريب الفني، نائبة رئيس شبكة الفنون الأدائية الفلسطينية، ومدربة في مجال الإدارة الثقافية في العالم العربي.

رنا يازجي: باحثة، وفاعلة ثقافية.

 

خلال شهري حزيران/ يونيو وتموز/ يوليو 2018، سيشارك أصحاب المشاريع المختارة في ورشة عمل تدريبية مكثفة حول التدخلات الفنية في ظروف الأزمات، وستكون فرصة لهم للعمل على إعادة تطوير أفكار مشاريعهم بشكلٍ مفصل، وبإشراف مدربين متخصصين من المنطقة والمملكة المتحدة.

 

وصف المشاريع المختارة 

صبا الكوراني: ثنائية حضور وغياب الصوت

ورشة عمل تفاعلية لمدة 3 أشهر مع شباب وشابات تتراوح أعمارهم بين الـ 18 و25 سنة من جنسيات مختلفة. تدعو المشاركين إلى خوض تجربة شخصية هي بمثابة رحلة بحث عن الصوت الأصلي لكل فرد واختبار المساحات المختلفة في هذا المجال بالإضافة إلى تطوير الأدوات التواصلية التعبيرية الإبداعية لكل فرد. ستنفذ الورشة في بيروت وسوف ينتج عنها عرضاً مسرحياً. تندرج الورشة ضمن نطاق الدعم النفسي الاجتماعي عن طريق المسرح.

 

شادي مقرش:  خيالي دائماً أكبر

مشروع تدريب مسرحي على تقنيات وآليات العمل في المسرح التفاعلي يهدف إلى العمل مع مجموعة من المدربين والممثلين الذين يمتلكون خبرة في مجال تدريب الأطفال على فنون الأداء المسرحي وتزويدهم بخبرات المسرح التفاعلي ليتم فيما بعد العمل برفقتهم مع 100 طفلة وطفل في عدد من مخيمات اللجوء السورية والمدارس اللبنانية المجاورة لتلك المخيمات وذلك لتطوير مهاراتهم في تجاوز جزء من المشكلات والعوائق التي يمكن أن تواجههم في مجتمعاتهم الجديدة التي اضطروا إلى العيش فيها، ومن خلال فرضيات سنضعها في الحكايات الشعبية والألعاب التقليدية البسيطة التي يلعبونها فيما بينهم  لننتهي بعرض مسرحي تفاعلي بين المدربين والأطفال.

يرتكز العمل في المشروع على القصة الخرافية لما لها من أهمية في إثراء الخيال وما فيها من قيم اجتماعية يتعلم منها الأطفال كيفية الخروج من المواقف الصعبة وتنمية قدراتهم الذهنية والوجدانية.

 

جمعية زقاق: مشروع زقاق للإرشاد المسرحي 

هذا البرنامج هو مشروع للإرشاد المسرحي لمجموعتين من الفنانين السوريين المقيمين في لبنان من أصحاب المشاريع المسرحيّة. يتم اختيار الفنانين من بين مشاركين في ورشة عمل سابقة كانت زقاق قد نفذتها بالتعاون مع جمعية دولتي حول المسرح، الذاكرة والتاريخ. تعمل فرقة زقاق خلال ستة أشهر على توجيه ودعم الفنانين من أجل تمتين وتطوير مهاراتهم في العرض المسرحي والإدارة الفنية. يؤمّن البرنامج منصّة تعلّم وتطوير ومعالجة قضايا اجتماعية وسياسية ملحّة باللابتكار والإبداع، وذلك عبر مسار إعداد المسرحيين لعرض مسرحي.

يتم تشجيع المشاركين على تحمل مسؤولية خلق عرضهم الأدائي الخاص من خلال إقامة جلسات عمل متنظمة يقودها أعضاء من فرقة زقاق تواكب العمل من مرحلة البداية إلى مرحلة التنفيذ. تتضمن المشاريع المطروحة مواضيع متعلّقة بالذاكرة والسلطة السياسية والتاريخ السوري وتسلّط الضوء على صعوبات اللاجئين السوريين في المهجر.

 

مشروع الكرفان: من طق طق للسلام عليكم

مشروع رسوم متحركة أحادي اللون مؤلف من ثمانية أقسام مختلفة مرتبة زمنياً عبر عشر سنوات تمتد بين الفترة ما قبل وبعد 2011. يتم إعداد المشروع من قبل خلدون البطل والفريق المختص ضمن مشروع الكرفان ليتحدث عن سنوات النزاع بسورية حتى عام ٢٠١٨. يتم تنفيذ المشروع من خلال ورشات كتابة قصة قصيرة وسيرة ذاتية ورسوم مع الأطفال واليافعين والرسم بقلم الرصاص.

يسعى المشروع إلى خلق منتج ثقافي سمعي/بصري من إعداد المشاركين مباشرة وبشكلٍ عفوي، ويقدم بعدة لغات ليكون حملة ووثيقة فنية بآن واحد، باستخدام تقنية الأنميشن والكولاج والستوب موشين وجميعها تحوي تعابير المشاركين الذين قاموا بصياغتها من البيئة المحلية المختلفة التي عاشوها أو يعيشونها في سورية أو دول الجوار.

 

منظمة سيناريو: مجموعة نبض

مشروع لثمانية من رواد المسرح والميسرين الطموحين لتطوير أدائهم في مشروع شجرة الدر بهدف تحويله إلى عرض منجز، والذي سيزور المخيمات والمدارس ومهرجان المسرح، إلى جانب ورشة عمل للأطفال تتم بعد العرض.

ينصب التركيز الفني للمشروع على تصميم تعاون مسرحي أصيل مع المشاركين بوصفهم مجموعة. كما تتعلم المجموعة أيضًا كيفية تسهيل العمليات المسرحية للمجتمعات الأخرى، ولا سيما الأطفال. أحد الأهداف الفنية للمشروع هو إظهار كيفية تصميم سلسلة حلقات عمل بحيث تكون عملية صنع المسرح مرتبطة بالمنتج النهائي، ضمن عملية قائمة على تمكين المشاركين (مثل الأطفال) بوصفهم منتجين وكتاب ومبدعين.

تؤمن منظمة سيناريو أن المجموعة المشاركة لديها القدرة على الاستمرار بصفتها مجموعة مسرحية بعد المشروع، كما أنها ستكون قادرة على العمل مع الأطفال بشكل مستقل في مجتمعاتهم المحلية.

 

للاطلاع على الاحصائيات المتعلقة بالمتقدمين للدورة الثانية من ابتكر سوريا اضغط هنا.

 

ابتكر سوريا

مشروع ينفّذ بالشراكة بين اتجاهات- ثقافة مستقلة والمجلس الثقافي البريطاني وبالتعاون مع مؤسسة مميتا ويهدف إلى تقوية وتعزيز خبرات الفنانيين والفاعلين الثقافيين السوريين في المهجر. كما يسعى إلى توفير بيئة مؤهلة تخوّل الفنانين والفاعلين الثقافيين ومنظمات المجتمع المدني من لعب دور ريادي في تحسين الظروف المعيشية للسوريين، وذلك من خلال دعم جهود ومبادرات مبدعة تساهم في تكريس التعاون، الإلفة والتكيّف بين السوريين والمجتمعات المضيفة.

يوفر المشروع برنامجاً تدريبياً في مجال "التدخلات الفنية في مراحل الأزمات" ودعماً لخمسة مشاريع فنية مبتكرة وخارجة عن الأطر التقليدية، تصل قيمته إلى عشرة آلاف دولار أمريكي لكل مشروع، ومنصة للحوار وربط الفنانين السوريين مع أقرانهم في المنطقة العربية وأوروبا من خلال منتدى حول الفنون المجتمعية يتم تنفيذه في بيروت.

 


الحقوق محفوظة اتجاهات- ثقافة مستقلة 2019
تم دعم تأسيس اتجاهات. ثقافة مستقلة بمنحة من برنامج عبارة - مؤسسة المورد الثقافي